blog image

رحيل العارف الحاج عباس الكشوان رحمه الله

عن طريق السيد نبيل الطالقاني 18 March 2021 598

( يأيتها النفس المطمئنة إرجعي الى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وداخلي جنتي )..٠

إنا لله وإنا إليه راجعون 


وصلنا خبر رحيل المربي والعابد الزاهد الحاج عباس كشوان في هذا اليوم الخميس المصادف ٤- شعبان - ١٤٤٢ هجري والمصادف ١٨-٣-٢٠٢١ ميلادي أثر تعرضه لوباء الكورونا وبهذا المصاب الجلل نسأل الله أن يتغمد خادم قطيع الكفين أبي الفضل العباس بواسع رحمته ويحشره مع محمد وآل محمد وبأسم الجالية المسلمة في مملكة الدنمارك واهالي كربلاء المقدسة نقدم التعازي الى أولاد وعائلة الفقيد ومحبي الفقيد وكل المتعلقين بالفقيد.  

اللهم اغْفِرْ له وَارْحَمْهُ وَعَافِهِ وَاعْفُ عَنْهُ وَأَكْرِمْ نُزُلَهُ، وَوَسِّعْ مُدْخَلَهُ، وَاغْسِلْهُ بِالْمَاءِ وَالثَّلْجِ وَالْبَرَدِ، وَنَقِّهِ مِنْ الْخَطَايَا كَمَا نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الْأَبْيَضَ مِنْ الدَّنَسِ، وَأَبْدِلْهُ دَارًا خَيْرًا مِنْ دَارِهِ وَأَهْلًا خَيْرًا مِنْ أَهْلِهِ وَزَوْجًا خَيْرًا مِنْ زَوْجِهِ، وَأَدْخِلْه الْجَنَّةَ، وَقِهِ فِتْنَةَ الْقَبْرِ وَعَذَابَ النَّارِ لروحه نقرأ الفاتحة ببركة الصلاة على محمد وآل محمد .

إترك تعليق