blog image

من الأعمى في نظر الأمام عليَّ عليه السلام

عن طريق السيد نبيل الطالقاني 22 January 2022 579

*في أحد الأيام،*

*أعجب المصلين بكثرتهم في أحد المساجد، وكان الإمام علي امير المؤمنين علية السلام  إماما لذلك المسجد، فقالوا له:*


*تخيل يا إمام كم عدد المصلين؟* 


*فقال: لا أحد..*


*ومن هول المفاجئة لجوابه، قال له أحدهم:*

*هل أنت أعمى..؟!*


*وكان سؤاله هذا فيه قلة أدب، وقلة احترام..!* 


*لكن امير المؤمنين أجابهم:*


*● الأعمى .. من يغمض عينيه عن أرملة أوجع رأسها حمل ثقيل..!*


*● الأعمى .. من توجه للقبلة ، وأدار ظهره للأيتام والفقراء..!*


*● الأعمى .. من سجد لله، وتكبر على عباده ..!*


*● الأعمى .. من كان في صف المصلين الأول في المسجد .. ولكنه غاب عن صفوف الجياع، وقول الحق ..!*

*● الأعمى .. من تصدق يوما، وهو قادر أن يتصدق دوما ..!*


*● الأعمى .. من صام عن الطعام، ولم يصم عن الحرام ..!*


*● الأعمى .. من طاف بالبيت الحرام، ونسي أن يطوف حول فقراء يموتون كل يوم من شدة العوز ..!*


*● الأعمى .. من رفع الأذان، ولم يرفع أبويه ..!*


*● الأعمى .. من صلى وصام، ثم غش في بيعه وشرائه ..!*


*● الأعمى .. من قام بين يدي الله، وقلبه يحمل حقدا، وكرها، وبغضا، واحتقارا، لإخوانه المسلمين ..!*


*● الأعمى .. من كان هناك انفصام بين عبادته وأخلاقه ومعاملاته ..!*


*● الأعمى .. من صلى وسجد وصام، وهو يظلم ويناصر الظلم ..!*


*● الأعمى .. من صلى وصام، ويداه ملطختان بدماء المسلمين ..!*


*● الأعمى .. من صلى، ولم ينتفع بصلاته..!*


*● الأعمى .. من أخذ من الدين بعضه، وترك بعضه..!*

*ؤصدق إذ يقول:*


*(ومن كان في هذه أعمى، فهو في الآخرة أعمى وأضل سبيلا)*


*ولبلاغة الرد، ساد الصمت الجميع، فلا يخلو أحد من نقص أو ذنب..*


*ولا نزال على هذه الحال حتى اليوم ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم*


*كل واحد فينا يعيد قراءتها، ويصدق مع نفسه فيما هو اعمي فيه..*

*اللهم نور بصائرنا و أجعل اللهم ما نعلمه حجة لنا لا علينا*


*لا تنسى ان ترسلها لكل من تعرفه إمتثالا لأمر الله تعالى:*

*(ولتكن منكم أمة يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ ۚ ويسارعون في الخيرات وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)*

إترك تعليق