blog image

الحقيبة الطالقانية للحج و العمرة

عن طريق السيد نبيل الطالقاني 17 May 2021 617

                                                          بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله على محمد وآله الطاهرين الحج من الفرائض العظيمة التي فرضها الله تعالى على عباده، كما هو أيضاً هدية عظيمة قد منحها الله سبحانه بكرمه وعطفه ورأفته لعباده المؤمنين الذين لبوا نداءه ونداء نبيه العظيم وأجابوا دعوته بقولهم لبيك اللهم لبيك، هدية لأنه فيه الطهارة والنقاء فمن حج البيت راغباً قاصداً صادقاً رجع كيوم ولدته أمه نقياً من الذنوب غير ملوث وقد زالت عنه كل عوالق الدنيا وآثارها، فيعود بنظرته النقية التي فطره الله عليها، وهو هدية أيضاً لان فيه البركات العظام فقد ورد في الحديث الشريف (استنزلوا الرزق بالحج)، والرزق كما هو معلوم غير منحصر بالمال فهو أوسع من ذلك بكثير.

وحتى يكون الحاج مستحقاً لهذا الرزق وهذه البركات وينال ثواب حجه كاملاً لابد وأن يعيش أجواء الحج بروحه لا بجسده، فإن الذي يعيش أسير حوائجه الجسدية وأسير نفسه وغرائزه لا تنفتح نفسه على بركات الحج وعظيم قيمته، فهذه العبادة التي لابد لأن يرتقي بواسطتها الإنسان إلى مدارج أرفع ومعاني أسمى لابد له من أن يعيشها بأعماقه فيتصل بالله تعالى بعمق جوارحه وكوامن نفسه، وذلك لا يتحقق إلا من خلال تقيد الحاج (المكلف) بكل التعاليم الواجبة والمستحبة له، وهذا التقيد لا يتحصن ويقوى إلا بأن يسعى الإنسان لأن يعيش هذه التعاليم، وحتى يصل إلى مستوى العيش فيها وتحصينها لابد له من اتِّباع جملة من الآداب والإرشادات التي تأخذه من عالم المادة إلى عالم الروح وأداء التكليف وتفريغ الذمة.

ونظراً لكون الحديث في هذه الأمور طويل ومتشعب لكثرة هذه الإرشادات فقد ارتأينا أن ننتخب أهمها ونقسمها تبعاً للمراحل التي يمر بها الحاج راجين أن ينتفع منها إخواننا  حجاج بيت الله الحرام وأن لا ينسونا في كل مواطن الدعاء.

الحلقة الاولى

أولاً: إرشادات ونصائح ما قبل السفر (فترة التهيئة والاستعداد للسفر)

 

1.أكتب وصيتك وضعها في مكان خاص وأخبر بذلك عائلتك ,تذكر فيها الديون المستحقة والواجبات الشرعية المطلوب أدائها كالصلاة والصيام وغيرها والحقوق الشرعية كالزكاة والحمس وغير ذلك من الوصايا اللازمة .

2. التأكد من حمل الأدوية الخاصة إن كان الحاج يعاني من بعض الأمراض التي تحتاج إلى متابعة التداوي وأخذ العلاج مثل أمراض السكر والضغط وغير ذلك.

3. يرجى من الحجاج المحترمين الرجوع الى فتوى مراجع التقليد في المسائل التالية قبل التشرف بأداء المناسك :

أ- حكم البقاء على تقليد الميت عند أداء أعمال مناسك الحج أو العمرة المفردة .

ب- حكم تقصير الصلاة أو أتمامها في مكة والمدينة .

ج- حكم الصلاة جماعة مع أهل السنة في مكة والمدينة .

د- حكم السجود على الفراش في الصلوات الواجبة والمستحبة في المسجد الحرام والمسجد النبوي .

هـ - حكم صلاة وطواف من يقرأ الحمد وسورة بشكل غير صحيح .

و- حكم الصلاة مع الجماعة في الطبقات العليا في المسجد الحرام والمسجد النبوي صلى الله عليه وآله وكذلك الصلاة على شكل دائرة في المسجد الحرام .

ز- حكم تكرار العمرة بعد الفراغ من مناسك الحج أو العمرة المفردة مباشرة .

ح – حكم عقد ملابس الأحرام , غرس الدبوس شد الحزام , أنواع النعل المستخدمة للإحرام .

ط – حكم ركوب السيارات المسقوفة بعد الإحرام في مواقع الإحرام للحج أو العمرة الى مدينة مكة في الليل .

ي – حكم الإحرام من مسجد الشجرة الفعلي وتعين المحل الأصلي للمسجد وحكم إحرام النساء بشكل عام والحائض بشكل خاص في هذا المسجد وهل ترتدي المرأة أزارا ً غير مخيط بالإضافة الى ثيابها وقت التلبية وأنعقاد الإحرام أم لا .

4- نذكر بحمل نسخة من القرآن ومناسك الحج وكتاب دعاء ومقرضة الأضافر ومقص صغير وحافظ على أدواتك الخاصة كالنظارة والعصا وأمثالها .

5- يلزم حمل الوسائل اللازمة من الفراش واللباس والدواء وغير ذلك مما يحتاجه الحاج في سفره كبوصلة القبلة والسبحة والسجادة للصلاة ويحمل معه التربة للإستفادة منها طيلة أيام السفر وفي الفندق . وأما في الحرمين الشريفين فقد ذكرنا بخصوص موضع السجود .

6- - في حالة إستصحابكم للأطفال يجب تهيئة بعض الأحتياجات قبل السفر مثل الحليب الجفف والحفاظات لعدة أيام .

7-  ينبغي لمن عزم على الحج أن يعقد العزم في نفسه بأن يتوب إلى الله تعالى ويعيش هذه التوبة حقيقة في نفسه وسلوكه لا أن يدعيها ادِّعاء فإن ذلك من مراتب الكذب الخفي الذي ينبغي للإنسان أن يجنب نفسه عنه حتى تتحقق لها بركات الإخلاص.

8- ينبغي للحاج أن يكثر من قراءة الآداب والأدعية التي تتناول جانب التربية الروحية لتحصل عنده حالة من الشحن المعنوي تساعده في أن يعيش المناسك لا أن يؤديها أداءً. من ذلك رياضة اللسان بقراءة أدعية الأشواط ليحفظها ويؤديها هناك وكذلك قراءة دعاء مكارم الأخلاق للإمام زين العابدين (ع) ودعاء عرفة وغير ذلك من الأدعية التي صدرت من معادن العلم ومشاعل الهدى (ع) لتبني نفسه وتؤهلها للطاعة وأن تكون النفس سابحة في بحر العبودية لله تعالى ومحلقة في أجواء الكرامة.

9- على الحاج أن يخبر الحملة التي يسافر معها للحج بالأمراض التي يعاني منها أو بطبيعة الحالة الصحية له إن كان يحتاج لرعاية خاصة، حتى يمكن توفيرها وكذلك تجنب آثارها وهجمتها المفاجئة في لحظة حرجة، ومثال ذلك: ضيق التنفس أو من يعاني من المرارة أو الكلى أو الضغط أو غير ذلك ممن يحتاج إلى نظام غذائي خاص على سبيل المثال كالأغذية الخالية من الأملاح والدهون.. الخ.

 

الحلقة الثانية

الحمد لله الذي جعل بيته العتيق مثابة للناس وأمنا , مباركا ً وهدى ً للعالمين .وجعل حجّه من الأركان التي بني عليها الإسلام. بل جعلها لطريق الى غفران الذنوب جميعها وإن من الذنوب ذنوبا لا يكفرّها إلا الوقوف بعرفة .

وفي الحديث : ( حجة مبرورة خير من الدنيا وما فيها , وحجة مبرورة ليس لها جزاء إلا الجنة ) . اللهم اجعلنا من زوّار بيوتك , وعمار مساجدك , وأرنا مناسكنا وتب علينا إنك أنت التواب الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الخلق محمد وآله الطيبين الطاهرين .

الحلقة الثانية / نصائح للحجاج اثناء السفر الى بيت الله الحرام 

1-   أعزاءنا الحجاج , هذا السفر مليء بالمعنويات والمحبة ولذلك حاولوا أن تجدوا أصدقاء جيدين خلال مراحل السفر لتكونوا معاً ولتتعاونوا على حل المشاكل التي تعترضكم .

يجب مراعاة الجانب الأنساني والأخلاقي معهم لأن ّفي ذلك منافع كثيرة لدنياكم وآخرتكم  .

2-   أفراد القافلة يجب أن يكونوا كأفراد عائلة واحدة يتبادلون العون والاحترام ويتناصحون وينبه أحدهم الآخر على الأخطاء .

3-   الصبر والتحمل يجب أن يرافقا المسافر منذ البداية .فحاول أن تنسجم مع الآخرين قدر الإمكان وحاول أن تغض الطرف عن الأخطاء أو التصرفات غير اللائقة التي قد تصدر من بعضهم .ابتعد عن المشاجرات , واستخدم أسلوبا ً هادئاً عند النصيحة حتى لا يؤدي الى المشاحنات .

4-   يحاول المخالفون اثارتك ولذا يجب عدم إعطائهم الفرصة التي توصلهم الى أهدافهم لأنك تنتسب الى أهل البيت عليهم السلام فعن الأمام الصادق عليه السلام : الحسن من كل أحد حسن ومنك أحسن لمكانك منّا , والقبيح من كل أحد قبيح ومنك أقبح لمكانك منّا .

5-   على الشباب تجنب لبس الملابس غير اللائقة والقمصان قصيرة الأكمام ولبس السلاسل المعدنية أوساعات الذهب فمضافا على حرمة هذا العمل فإنه يتنافا مع قدسية الحج وحرمة الحاج .

6-   أجهزة ( الستلايت ) متوفرة في جميع الفنادق سواء في مكة أو في المينة , قنوات تلفزيونية متعددة تبث برامج باللغة العربية والأجنبية فيها الكثير من الحرام والأثم . ونظرا لعدم أهتمام مسؤولي الفنادق بهذا الموضوع أو لأختلاف وجهات النظر حوله أو لوجود أهداف شيطانية تتخذ اجراءات لازمة لمنعها ولهذا لا تدع الشيطان يخدعك بحجج واهية مثل مشاهدة الأخبار .

مع ان الحجاج الكرام يقصدون أداء المناسك تلبية لنداء الحق سبحانه وتعالى ولكن للأسف يبتلون بالذنوب اذ يقضون أوقاتهم الثمينة في مشاهدة البرامج الفاسدة .يجب الأنتباة لهذا الأمر فهو مهم جداً وخاصة حين يرافقكم أولادكم الشباب والشابات .

 

الحلقة الثالثة

نصائح خاصة بالحرمين الشرفين

1-    عزيزي الحاج هناك كاميرات المراقبة منصوبة في مسجد النبي صلى الله عليه وآله ومقبرة البقيع والمسجد الحرام وأماكن أخرى لذا يجب الإجتناب عن أي تصرف أو حركة تؤدي الى الأستهانة بالأماكن المقدسة والشعائر الدينية .

2-    كما تعلمون فأن مسؤولي الشؤون الدينية في السعودية يعتقدون أن تقبيل الضريح أو الأبواب أو الجدران وحتى تقبيل القرآن يعد حراما لذا يجب تجنب هذه التصرفات دفعا لأي ردود أفعال متصعبة منهم .

3-    أفضل الأعمال في المسجد النبوي والمسجد الحرام هو المشاركة في صلاة الجماعة اليومية ثم قراءة القرآن الكريم . ( وإتمام ختمة القرآن مرة واحدة على الأقل فهو الأفضل ) كذلك فأن المناجات وقراءة الأدعية والزيارات المعتمدة والواردة في كتب الأدعية وآداب الحرمين لها أجر كبير وثواب عظيم .

4-    على الأشخاص الذين يجيدون القراءة ويحملون معهم كتب الزيارة أن يقرأوا للأمييين بشكل متأن وهادئ لايسمعه  إلا من هو قريب لأن أرتفاع الصوت يدفع المراقبين الى منع القراءة .

5-    تزود من المعاني الروحية التي أتيحت لك في هذه الفرصة التي يتمناها الكثيرون وحاول أن تقضي أكبر وقت ممكن في الحرمين الشرفين .

6-    أداء صلاة الجماعة مع المصلين في الحرمين الشريفين مستحب مؤكد لدى كافة المراجع العظام وفي جزئيات صلاة الجماعة يجب على كل فرد مراعاة فتوى مرجعه والعمل وفقها .

7-    ركعة الصلاة في المسجد النبوي الشريف تعدل عشرة آلاف ركعة وفي المسجد الحرام مائة ألف ركعة ولذلك نوصيكم بأداء الصلوات في المسجدين الشريفين .

8-    لأداء الصلاة الواجبة في المسجدين الشريفين إستخدم السجادة التي خيط الحصير أعلاها بموضع السجود أو أن تقف في مكان بحيث يكون سجودك على البلاط  الصخري أو الرخام أو أت تحمل معك مشط خشبي صغير .

9-    في نهاية كل صلاة يقوم أهل السنة بالالتفات يمينا وشمالا عند قول السلام عليكم ورحمة الله وهذا ليس من مذهبنا وكذلك لا ترفع اليدين في التكبيرات الثلاثة بعد الصلاة دفعا للإتهام .

10-                      يعلن عن صلاة الميت بعد إنتهاء صلاة الجماعة بقول الصلاة على الأموات يرحمكم الله لأنهم يؤتون بالموتى  للصلاة فشاركهم في هذه الصلاة التي تؤدى عندهم بأربع تكبيرات بعد أداء هذه الصلاة يصلون فرادى صلاة نافلة بركعتين أو أربع ركعات ويمكنكم هنا الأتيان بعدد من الصلوات المستحبة ولا تتجولوا بين صفوف المصلين مادامت الصفوف منتظمة لأن بعضهم يؤدي الصلاة النافلة فهم يعتقدون بعدم جواز المرور أمامهم ومن الممكن أن يضربوكم بأيدهم لذا عليكم بالتأني والإنشغال بتعقيبات الصلاة حتى تنفض الصفوف ثم التحرك للخروج من الحرم .

11-                      يجب رعاية الترتيب ونظم الصفوف وهذا ما يأمر به إمام الجماعة قبل كل صلاة بقول ( سووا صفوفكم ) ولذا يجب أن تقترب أو تتصل بالشخص الذي بجانبك كما يجب أن تتصل أكتافك مع أكتاف من يجاورك .

12-                      ترك القنوت في صلاة الجماعة لأنه مستحب حتى نتجنب الجدال مع أخواننا السنة في هذه المسألة .

13-                      إقرأ أذكار الصلاة بإخفات مع الجماعة حتى لا يسمع صوتكم بالصمت المخيم على المسجد أثناء الصلاة .

14-                      تلاحظون في المسجد الحرام أن المصلين للجماعة يحيطون بالكعبة من كل جانب مما يستدعي مواجهة الإمام فعليكم الوقوف خلفه وأعلموا أن إمام الجماعة يقف في صلا الصبح والمغرب والعشاء خلف مقام إبراهيم عليه السلام ولصلاة الظهر والعصر مقابل الحجر الأسود ولذا يجب مراعاة الإتصال عند الوقوف وعدم تقدم أو مواجهة إمام الجماعة .

15-                      على الأخوات مراعاة العفة أثناء التجول في المسجد الحرام والأبتعاد عن أماكن الرجال حفاظا على الأجواء الروحية للمكان حتى لا يكونن سببا في إرتكاب المعاصي عند بيت الله الحرام .

16-                      يفتح البقيع للرجال فقط بعد صلاة الفجر وبعد صلاة العصر لمدة ساعتين فقط ولا يسمح للنساء الدخول الى البقيع لذا على الأخوات أن يقرأن الزيارة من خارج البقيع .

17-                      بما أنه يحرمون الصلاة في المقابر ودفعا للمشاكل أقم صلاة الزيارة في المسجد النبوي وفي ذلك ثواب عظيم .

كما يرجى من الأخوات المحترمات الإجتناب عن أداء الصلاة خلف جدار البقيع كما نوصي الحجاج الكرام بعدم التجمع عند البقيع عند صلاة الجماعة .

18-                      بما أنهم يحرمون الصلاة بعد صلاة الفجر حتى طلوع الشمس وبعد صلاة العصر حتى صلاة المغرب لذا لا تؤدي أي صلاة في هذين الوقتين إذ تتعرض للإساءة من بعض المتشددين بمنعك من الصلاة بقولهم النافلة بعد صلاة الفجر حرام ولاصلاة لنافلة بعد صلاة العصر خاصة في الروضة الشريفة يمكنكم في هذا الوقت قراءة القرآن أو الزيارة أو المناجات أو الذهاب لزيارة الأئمة الأطهار عليهم السلام .

19-                      عند الأنتهاء من الآذان الأول لكل صلاة ينشغل الجميع لصلاة النوافل والمستحبات وينتظرون الآذان الثاني الذي هو أقامة لصلاة الجماعة وتستطيعون في هذه الفرصة أداء بعض الصلوات المستحبة واجتنبوا الحديث مع بعظكم حتى إقامة الصلاة ولا يخفى بأن الآذان الأول قبل الفجر هو للتهجد وصلاة الليل ثم بعد الفاصل الكثير يؤذن الآذان الثاني لصلاة الفجر في المساجد إلا بعد الأذان الثاني بعشرين دقيقة والفرق بين الأذانين أن الأذان الثاني يشتمل على ( قول الصلاة خير من النوم ) وأما نحن فيجوز لنا أن نصلي بعد الآذان الثاني بعشر دقائق ومابعد .

20-                      لا تصلوا المغرب عند الآذان الأول بل صلوا مع قيام الجماعة أو بعدها .

21-                      يستحب الأتيان بركعتين في كل من الأماكن التالية :

في المسجد النبوي

 

أ‌-       بين القبر والمنبر

ب - في محراب النبي صلى الله عليه وآلة

ج - في مكان تهجد النبي صلى الله عليه وآلة

د - عند أسطوانة التوبة ( أسطوانة أبي لبابة )

هـ - في مكان الصفة مقابل بيت فاطمة من جهة الظهر

و - أمام بيت فاطمة الزهراء عليها السلام ( باب جبرائيل عليه السلام )

 

ملاحظة :

 

في حالة عدم قدرة المصلي على الركوع والسجود بسبب الزحام فيصلي وقوفا ويومئ

الى الركوع والسجود وهي مقبولة أن شاء الله .

 

22-                       موقع الأخوات المحترمات في المدينة المنورة يقع خلف المسجد النبوي القديم والوقت المخصص لهن للزيارة والصلاة في الروضة الشريفة هو صباحا عند الضحى ساعتين وبعد نصف ساعة من صلاة الظهر أيضا لمدة ساعتين .

23-                       يتم التعامل بقوة مع كل من يقوم بالتصوير الفوتغرافي أو بكاميرات الفيديو أو التدخين في الأماكن المقدسة فينبغي ترك ذلك , ولكن لا يمنع التصوير الفوتغرافي خارج الحرمين الشريفين .

24-                       يجب إرجاع القرآن الى مكانه المخصص بعد القراءة ةعدم تركه على الأرض أو الفراش .

25-                       تجنب حمل الأحذية الى اطراف الروضة المنورة وهي القسم القديم من مسجد النبي صلى الله عليه وآله تعظيما للحرم .

26-                       تجنب التحدث او مناداة الأصدقاء أو استخدام الجوال بصوت عال ولمدة طويلة في المسجدين الشريفين لئلا يوهم بعدم احترام الأمكنة المقدسة وكذلك اخفات الأصوات غير المناسبة لجرس الجوال وخاصة في الاوقات التي تسبق الصلاة والتي تتسم بالهدوء والصفاء الروحي .

 

كيف تقضي وقتك في المدينـة المنــورة

 

 أعداد العبد الفقير السيد نبيل الطالقاني الكربلائي - الدنمارك - كوبنهاكن

 

 

حاول أيها الحاج أن تستثمر وجودك في مدينة الرسول (ص) بأقصى درجات الاستثمار وبأعلى مستويات الاستفادة ، فالوقت في هذه المدينة المقدسة من أثمن الأوقات ، وما يدريك لعلّــــها في فرصتك الأخيرة في الوصول إلى هذه البقعة المباركة ، فهذا يفرض عليك أن تضع لك برنامجا ً غنياً ومكثفا ً وأن لا تفرط في هذه الفرصة الثمينة جدا ً . وهنا أحاول أن أضع بين يديك بعض فقرات تسترشد بها في برنامج المدينة المنورة :

 

الفقرة الاولى

زيارة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم وزيارة الصديقة الزهراء عليها السلام وزيارة أئمة البقيع عليهم السلام . فقد وردت روايات كثيرة في التأكيد على هذه الزيارة .

منها عنه صلى الله عليه وآله وسلم : (( من أتاني زائرا ً كنت شفيعه يوم القيامة )) .

                                                (( من زارني محتسبا ً إلى المدينة كان في جواري يوم القيامة )) .

 وعنه صلى الله عليه وآله وسلم  : (( يا علي من زارني في حياتي أو بعد موتي ، أو زارك في حياتك أو بعد موتك ، أو زار ابنيك في حياتهما أو بعد موتهما ، ضمنت ُ له يوم القيامة أن أخلصه من أهوالها وشدائدها حتى   أ ُصيّره ُ معي في درجتي . ولا تنس أيها  الأخ المؤمن وأنت في المدينة المنّورة أن تزور القبور التي احتضنت أجساد عدد من الشخصيات التي لها دور في تاريخ الرسالة فهذه البقعة المباركة ضمت الكثير من الأحداث والمواقع التي تروي تاريخ الجهاد والتضحية من أجل الإسلام .

 

آداب الزيارة:

1- الطهارة من الحدث والخبث والحرص على نظافة البدن والثياب والتطيب والتعطر .

2-    التأدب والوقار والحفاظ على قداسة هذه البقعة الطاهرة ، فليحذر الزائرون من إثارة الضوضاء والضجيج ، ومزاحمة الناس ، والإساءة إلى الآخرين .

3-    الخشوع وحضور القلب أثناء الزيارة فالانصهار والذوبان الروحي يمنحنك المثول الحقيقي بين يدي نبيك الأعظم (ص) ولا جدوى من وقفات طويلة إذا كانت القلوب شاردة ساهية غائبة .

4-    الإخلاص والتوجه الصادق لتحظى بعظيم الأجر والثواب عند الله وكلما ارتقت درجات الإخلاص ارتقى مستوى القرب من الله .

5-    التأمل الواعي في مضامين الزيارة وما تحمله الدلالات العقائدية والروحية والأخلاقية والثقافية والاجتماعية .

6-    التأسي والالتزام فالزيارة المقبولة عند الله هي التي تتحول إلى قوة فاعلة في حياة الإنسان الزائر .

 

الفقرة الثانية

الصلاة في مسجد الرسول عن الرسول (ص) : صلاة في مسجدي تعدل عند الله عشرة آلاف صلاة في غيره من المساجد إلا المسجد الحرام فأن الصلاة فيه تعدل مائة ألف صلاة .

 

أيها الحجاج والزائرون الصلاة فقرة هامة في برنامجكم فاحرصوا كل الحرص أن تحافظوا على كل الصلوات وأن تؤدوّها في أوقاتها  وأن تكون في جماعة لما لصلاة الجماعة من ثواب عظيم لا يحصى .

وأما الصلوات المندوبة فحاولوا أن تكثروا منها ما استطعتم فالأجر عظيم ، والثواب كبير ، ويمكن أن نشير هنا إلى بعض الصلوات المندوبة :

1-    النوافل اليومية وخاصة صلاة الليل فواظب عليها ولا تتهاون في القيام بها ، جاء في الحث على صلاة الليل كثيراً . قال تعالى: ( تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهَّم خوفا وطمعا ومما رزقناهم ينفقون فلا تعلم نفسٌ ما أُخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون ) . وفي الحديث : ( ركعتان يصليهما العبد في جوف الليل خير من الدنيا وما فيها ) .

 

2-   صلاة جعفر الطيار

وتسمى ( صلاة التسبيح ) وصلاة ( الحبوة ) وقد تضافرت الروايات في المصادر الشيعية والسنية في الحث عليها والترغيب فيها وما لها من الثواب العظيم .

عن الرسول (ص) إنه قال لجعفر بن أبي طالب : ( يا جعفر ألا أمنحك ألا أعطيك إلا أحبوك ؟  فقال له جعفر : بلا يا رسول الله قال فظن الناس أنَّه يعطيه ذهبا أو فضة فتشوق الناس لذلك فقال له : إني أعطيك شيئا إن أنت تصنعته في كل يوم كان خيرا لك من الدنيا وما فيها وان أنت صنعته بين يومين غفر لك ما بينهما أو كل جمعة أو كل شهر او كل سنة غفر الله لك ما بينهما ثم علمه صلاة التسبيح .

كيفية صلا ة جعفر ( صلاة التسبيح )

      تصلى ركعتين وتسلم ثم تقوم وتصلي ركعتين وتسلم فصلاة جعفر اربع ركعات بتسليمين .

 

الصورة العملية لصلاة جعفر

أن  تنوي صلاة جعفر وتكبر تكبيرة الإحرام وتقرأ في الركعة الاولى الفاتحة مرة وبعدها سورة ( يستحب سورة الزلزلة ) وبعد القرآة تقول (15مرة  )  (( سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكـــبر )) ثم تركع وتأتي بذكر الركوع بقصد القربة المطلقة وبعده تقول ( 10 مرات) ((سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكـــبر )) ثم ترفع رأسك من الركوع وتقول (10 مرات ) ((سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكـــبر )) . تهوي للسجود وتأتي بذكر السجود بقصد القربة المطلقة  وبعده تقول ( 10 مرات ) ((سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكـــبر )) ترفع رأسك من السجود وتقول

(10 مرات ) ((سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكـــبر )) . تسجد ثانية وبعد الذكر تقول  10 مرات  ((سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكـــبر )) . ترفع رأسك من السجود وتقول وأنت جالس ( 10 مرات ) ((سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكـــبر )) .

ثم تقول للركعة الثانية : تقرأ الفاتحة وسورة ( يستحب قرآءة سورة العاديات ) وبعد القرآءة تقول 15 مرة  ((سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكـــبر )) . ثم تقنت وتتابع الصلاة وتصنع كما صنعت بالركعة الاولى . وبعد الجلوس من السجدة الثانية تأتي بالتسبيحات عشرة مرآت ثم تتشهد وتسلم وهكذا تنتهي الركعتين من صلاة جعفر .

ثم تقوم للركعتين الاخرتين : تكبر وتصنع كما صنعت في الركعتين السابقتين حتى تتمهما بالتشهد والتسليم يستحب في الركعة الثالثة قرآءة سورة النصر بعد الفاتحة والركعة الرابعة قرآءة سورة التوحيد بعد الفاتحة .

ملاحظة   :

صلاة جعفر ليس لها وقت معين فيجوز أن تاتي بها في أي وقت من الاوقات في الليل والنهار في الحضر والسفر ورد في بعض الروايات ان افضل اوقاتها صدر نهار الجمعة ويستحب في السجدة الثانية من الركعة الرابعة ان يقول بعد فراغه من التسبيح : سبحان من لبس العز والوقار سبحان من تعطف بالمجد وتكرم به سبحان من لاينبغي التسبيح إلا له سبحان من أحصى كل شىء علمه سبحان ذي المن والنعم سبحان ذي القدرة والكرم اللهم إني أسأ لك  بمقاعد العز من عرشك ومنتهى الرحمة من كتابك واسمك الاعظم وكلماتك التامة التي تمت صدقا وعدلا صلي على محمد وأهل بيته وفعل بي كذا وكذا ( ويذكر حاجته ) .

 

3ـ صلاة الغفيــــــــلة

 عن الرسول (ص) قال : ( تنفلوا في ساعة الغفلة ولو بركعتين خفيفتين فأنهما تورثان دار الكرامة ) .

صلاة الغفيلة ركعتان تصليان بين صلاة المغرب والعشاء . وكيفيتها ان تقرأ في الركعة الاولى الفاتحة و( وذا النون إذ ذهب مغاضباً فظن أن لن نقدر عليه فنادى في الظلمات أن لا اله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين فاستجبنا له و نجيناه من الغم وكذلك ننجي المؤمنين ). أمــا في الركعة الثانية فأقرأ بعد الفاتحـة:    ( وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو ويعلم ما في البر والبحر وما تسقط  من ورقة إلا يعلمها ولا حبة في ظلمات الأرض ولا رطب ولا يابس إلا في كتاب مبين).

ثم ارفع يديك للقنوت وقل( اللهم إني أسألك بمفاتح الغيب التي لا يعلمها إلا أنت أن تصلي على محمد وآله وأن تفعل بي كذا وكذا....  ) وتذكر حاجتك ثم قل ( اللهم أنت ولي نعمتي والقادر على طلبتي تعلم حاجتي فأسألك بحق محمد وآله عليه وعليهم السلام لمـا قضيتها ) ثم أذكر حاجتك.

4ـ صلاة الوصــــية

ركعتان تصليان بين صلاة المغرب والعشاء جاء عن الرسول (ص)  أوصيكم بركعتين بين العشائين يقرأ في الاولى الحمد مرة وإذا زلزلت الارض ثلاث عشر مرة وفي الثانية الحمد مرة وقل هو الله خمس عشر مرة . فان فعل ذلك في كل شهر كان من المؤمنين ، فان فعل ذلك في كل سنة مرة كان من المحسنين ، فأن فعل   ذلك في كل جمعة مرة كان من المخلصين ، فان فعل ذلك في كل ليلة زاحمني في الجنة ، ولم يحصي ثوابها إلا الله تعالى .

5ـ صلاة بر الوالدين

ركعتان تقرأ في الاولى : الفاتحة مرة ، عشر مرات ( ربِّ أغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب)  ويقرأ في الثانية الفاتحة مرة ، وعشر مرات ( ربي أغفر لي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمنا وللمؤمنين والمؤمنات ) . فأذا سلم قال عشر مرات ( رب ِّ أرحمهما كما ربياني صغيرأ ) .

6ـ صلاة لقضاء الحاجة

روي عن الامام الصادق عليه السلام إنه اذا عسر عليك أمرا فصل عند الزوال ركعتين تقرأ في الاولى : فاتحة الكتاب, وقل هو الله احد, و(وإنا فتحنا لك فتحا مبينا ليغفر لك الله ما تقدم من ذنبك وما تأخر ويتم نعمته عليك ويهديك صراطا مستقيما وينصرك الله نصرا عزيزا ). وفي الثانيه :فاتحه الكتاب,وقل هو الله احد,وألم  نشرح.

 

الفقرة الثالثه : تلاوة القرآن الكريم:

من أفضل الأعمال في مدينة رسول الله ( ص)  (الإكثار من تلاوة القرآن) ، ففي هذه الارض الطاهرة كانت تنزل على نبي الإسلام الكثير من آيات القرآن ، فاعط لتلاوة القرآن وقتا ً كافيا ً في برنامجك العبادي ، سئل رسول الله (ص) : أي الأعمال أفضل عند الله ؟ قال (ص) : قرآءة القرآن وأن تموت ولسانك رطب من ذكر الله تعالى .

وحاول عزيزي الحاج ، أن تختم القرآن في المدينة المنورة فأن لذلك ثواب عظيم وأجر كبير .

 

الفقرة الرابعة : الصيام في المدينة المنورة :

يستحب لمن أتى المدينة المنورة أن يصوم فيها ثلاثة أيام (يوم الأربعاء ويوم الخميس ويوم الجمعة) لقضاء الحاجة ، وتوجد أعمال مستحبة تؤدى في المسجد النبوي خلال الأيام الثلاثة لمن تيسر له ذلك . فإذا كان يوم الجمعة حمد الله وأثنى عليه وصلى على النبي وآله (صلى الله عليه وآله ) وسأل حاجته التي تقضى إن شاء الله تعالى ، ولا يشترط لصحة صــوم هذه الأيام الثلاثة الإقامة فتصح على المسافر وان لم ينوي عشـــرة أيام .

 

الفقرة الخامسة : الأدعية والأذكار :

المدينة المشرفَّة وخاصة المسجد النبوي من البقاع الطاهرة المباركة التي يستجاب فيها الدعوات ببركة سيد الأنبياء ( صلى الله عليه وآله ) وبركة آل بيته الطاهرين ، فاحرص أيها الزائر أن تكثر من ذكر الله تعالى في الليل والنهار ومن أفضل الأذكار :

1ـ  الاستغفار فأكثر منه ما استطعت فقد ورد عن النبي صلى الله عليه وآله أنه قال : (( لكل داء ودواء الذنوب الاستغفار  )) . فأحرص أن تكون دائما من المستغفرين وخاصة في أوقات الفرائض وفي الأسحار وفي حالات السجود وقبل النوم .

2ـ   الإكثار من الصلاة على محمد وآل محمد ( صلى الله عليه وآله ) .  عن رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : (  أكثروا الصلاة علي َّ فإنَّ الصلاة علي َّ نور ٌ في القبر ونور ٌ على الصراط ونور ٌ في الجنة ) . 

وعنه صلى عليه وآله وسلم وآله أنه قال : ( جاءني جبرائيل فقال : يا محمد لا يصلي ّ عليك أحد من أمتك إلا َّ صلّى عليه سبعون ألف ملك ومن صلّت عليه الملائكة كان من أهل الجنة ) .

وعن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال : ( إذا ذكر النبي صلى الله عليه وآله فأكثروا من الصلاة عليه فإنَّ من صلّى على النبي   ( صلى الله عليه وآله ) مرة واحدة صـــلّى الله عليه ألف صلاة في ألف صف من الملائـــكة ولم يبق شيء مما خلق الله إلا ّ صلـــّى على العبد لصلاة الله عليه وصلاة ملائكته ، فمن يرغب عن هذا فهو جاهل مغرور قد بريء الله منه ورسوله وأهل بيته .

وعن الإمام الرضا عليه السلام أنه قال : ( من لم يقدر على مايكفّر به ذنوبه فليكثر من الصلاة على محمد فإنها تهدم الذنوب هدمـــــا ( .

 

الفقرة السادسة : جلسات المحاسبة

من أفضل الأعمال التي يحسن بك أن تمارسها وأنت الى جوار الحبيب المصطفى ( صلى الله عليه وآله ) أن تخصص لك بعض الجلسات لمحاسبة النفس ، فأن هذه الجلسات ـ إذا كانت صادقة وواعية ـ  لها من عظيم الأجر والثواب ما يفوق الكثير من المستحبات ، لأن هذه الجلسات هي التي تصنع منك الإنسان المتقي ، والإنسان الصالح والإنسان العابد والإنسان التائب ، التوبة الصادقة أعظم عمل تنجزه في مدينة الرسول ( صلى الله عليه وآله ، وأعظم حصيلة تخرج بها من هذه الزيارة .

 

الفقرة السابعة : أعمال البر والإحسان

حاول أن يكون ضمن برنامجك أن تمارس بعض أعمال البرِّ والإحسان فهي من أفضل القربات إلى الله تعالى فكيف وأنت في جوار النبي العظيم ( صلى الله عليه وآله ) الذي حثَّ على البر والخير والإحسان إلى البؤساء والفقراء والمساكين .

حاول أن تتصدق ولو بصدقة يسيرة في كل يوم من أيام وجودك في هذه البقعة الطاهرة ، فثواب الصدقة يضاعف  وأجر الإحسان كبير وكبير .

 

 

 

 

الفقرة الثامنة : قضــاء حـوائج الإخـــوان

عن رسول الله (صلى الله عليه وآله ) :  (( من سعى في حاجة أخيه المؤمن ، فكأنما عبد الله تسعة آلاف سنة صائما ً نهاره قائمــــاً ليله )) .

وعنه ( صلى الله عليه وآله ) : (( من مشى في عون أخيه ومنفعته فله ثواب المجاهدين في سبيل الله ) .

 

الفقرة التاسعة : التعلمّ والتفقة ّ والتبصــر في الدين

من أهم الفقرات التي يجب عليك أيها الحاج أن تضعها في أولويات برنامجك أن تخصص وقتا ً كافيا ً للتعلم والتفقه والتبصر في الدين ، فهذا العمل من أفضل العبادات التي تقربك الى الله تعالى زلفى ، فقد ورد في الحديث عن أمير المؤمنين عليه السلام ( إذا جلس المتعــّلم بين يدي العالم فتح الله له سبعين بابا ً من الرحمة ،ولا يقوم من عنده إلأ كيوم ولدته امّه ، وأعطاه الله بكل ِّ حديث عبادة سنة ) .

فاحرص كل الحرص أن تستفيد من دروس المرشدين والموجهين في الحملات ومن محاضراتهم الفقهية والروحية والثقافية وأعتبر ذلك جزءاً أساسيا ً في برنامجك العبادي .

 

الفقرة العاشرة :

الدعوة إلى الله والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ( أهم الفقرات في البرنامج العبادي ) .

قال تعالى : ( ومن أحسن قولا ً ممن دعا إلى الله وعمل صالحا ً وقال إنني من المسلمين ) .

وقال تعالى : ( ولتكن منكم أمة ً يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ) .

جاء رجل الى رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) فقال له : ( أخبرني ما أفضل الإسلام ؟ فقال ( صلى الله عليه وآله ) : الإيمان بالله ، قال: ثم َّ ماذا ؟ قال صلى الله عليه وآله ) : صلة الرحم ، قال : ثم َّ ماذا ؟ قال : ( صلى الله عليه وآله ): الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .

أيها الحاج : هذه الفقرة من فقرات البرنامج فقرة هامّة جدا ً ، فلا تفرّط في أدائها وممارستها في طيلة بقائك في أجواء هذه الرحلة الربانيّة المباركة لتكتب عند الله من الدعاة إلى طاعته ، ومن الفائزين بأعلى الدرجات .

وفي الختام أقدم هذا العمل اليسير إلى مولانا ومقتدانا الإمام الحجة أرواحنا له الفداء وان لا ينسونا الأخوة بالدعاء في تلك المشاهد الشريف وان لا ينسوا أمواتنا بقراءة الفاتحة لهم سيما الى والدي السيد شاكر عبد الرزاق الطالقاني وأخي الشاب المهندس السيد ميثم الطالقاني لكل شهداء الإسلام المراجع العظام رحم الله من قرأ لهم الفاتحة

 

 

 

كيف تضع برنامجك في مكـــــــــة المكــــــرمة؟

 

إعداد العبد الفقير السيد نبيل الطالقاني الكربلائي      الدنمارك \ كوبنهاكن

 

إعلم  أيها الحاج أنك في بلد عظمــَّه الله ، وعظـــَّم حرمته ، وحفه بالملائكة ، وأنك تقف على خير أرض الله وأحب َّ أرض الله الى الله عز وجل وأنك في البلد الأمين .

وأعلم أيها الحاج أنك في حرم الله تعالى ، وأنك إلى جوار بيت الله ( أول بيت وضع للناس ) وأول بقعة خلقت من الارض ، وأكرم مكان على وجه الأرض .

 

فماذا أعددت لنفسك من برنامج يؤهلك أن تكون بمستوى هذه الضيافة الربانية الكبيرة ؟

 

نحاول أن نضع بين يديك مجموعة مفردات تعينك في صياغة برنامجك الروحي والعبادي وقبل طرح هذه المفردات ننبه أن الحديث هنا لايتناول المناسك الواجبة كونها وظائف وتكاليف مفروضة على الحجاج وخاضعة للاحكام الفقهية الشرعية ومايعنينا في البرنامج الاعمال والممارسات خارجة عن دائرة المناسك الواجبة .

مفردات هذا البرنامج:

المفردة الاولى :  الطواف  المستحب حول البيت المشـــرف :

جاء عن الرسول (ص) أنه قال : ( ينزل الله كل يوم عشرين ومائة رحمة ، ستون منها للطوافين ، واربعون للعاكفين حول البيت ، وعشرون منها للناظرين الى البيت  إن الله يبهي بالطائفين ) .

وعن الامام الصادق عليه السلام ( كان أبي يقول : من طاف بهذا البيت اسبوعا وصلى ركعتين في أي جوانب المسجد شاء كتب الله له ستة الاف حسنة ، ومحى عنه ستة الاف سيئة ، ورفع له ستة الاف درجة ، وقضى له ستة ألأف حاجة ، فما عجل منها فبرحمة الله وما أخر منها فشوقا الى دعائه ) .

ويتسحب كثرة الطواف في العشرة الاولى من ذي الحجة ففي الحديث عن الامام الصادق عليه السلام ( طواف قبل الحج أفضل من سبعين طواف بعد الحج ) .

 

المفردة الثانية : الصلاة عند بيت الله تعالى:

عن رسول الله (ص):(صلاة في المسجد الحرام بمائة الف صلاة)

ثم ان الصلاة في مكة كلها لها فضل كبير فقد ورد عن أميرالمؤمنين عليه السلام أنه قال : ( الصلاة في الحرمين مكة والمدينة تعدل ألف صلاة ) .

 

المفردة الثالثة : الصيام في مكة :

عن الامام علي بن الحسين زين العابدين عليه السلام ( صيام يوم بمكــة يعدل صيام سنة فيما سواها ) .

 

المفردة الرابعة : ختم القرآن بمكــــــة :

عن الامام زين العابدين عليه السلام ( من ختم القرآن بمكة من جمعة الى جمعة أوأقل من ذلك أو أكثر وختمه في يوم جمعة كتب له من الاجر والحسنات من أول جمعة كانت في الدنيا الى آخر جمعة تكون فيها ، وإن ختمه في سائر الأيام فكذلك ) .  وإذا لم يتيسر له ختم القرآن فليستكثر من قراءته ما أستطاع فإنَّ ذلك له أجر عند الله تعالى .

 

المفردة الخامسة : الادعية والاذكار :

حاول ـ أيها الحاج ـ أن تملأ أوقاتك بذكر الله تعالى ، والدعاء والتضرع إليه سبحانه وتعالى ، فأنت في أشرف البقاع وأطهرها وأعظمها حرمة ، واكثرها خيرا ً وبركة ، فالحذر أن تكون من الغافلين المحرومين ، وأن تكون من الاشيقاء والمبعدين .

وهنا نحاول ان نشير الى بعض مواطن الدعاء والأجابة :

1ـ الكعبة المشرفة والمسجد الحرام :

ومن أبرز مواطن الدعاء والإجابة في الكعبة والمسجد الحرام

أـ الحجر الاسود : ويقع في الركن الذي يبدأ منه الطواف وقد وردت روايات تحث على استلامه والدعاء عنده :

(عن الرسول (ص) الحجر يمين الله في أرضه فمن مسحه مسح يد الله ) .

وعنه (ص) (  الحجر يمين الله في الارض يصافح به عباده ) .

ب ـ الحطيم ( مابين الحجر الاسود وباب الكعبة )  : وهو الموضع الذي تاب الله فيه على آدم (ع) وسمي حطيما لإزدحام الناس فيه على الدعاء ويحطم بعظهم بعضا أو لإنحطام الذنوب عنده . وهو أفضل الاماكن لاستجابة الدعاء.

ج-المستجار (الموضع المقابل لباب الكعبة دون الركن اليماني ): سمي مستجارا لانه يستجار عنده بالله من النار ويقال له (المتعوذ والملتزم ) :

عن رسول الله (ص):(مادعا أحد بشيء في هذا الملتزم إلا استجيب له).

وعن الامام علي عليه السلام(أقروا عند الملتزم بماحفظتم من ذنوبكم وما لم تحفظوا فقلوا :(وما حفظته علينا حفظتك ونسيناه فاغفر لنا ) فانه من اقر بذنبه في ذلك الموقع وعده وذكره واستغفر الله منه ,كان حقا على الله عز وجل ان يغفر له).

 

د- الركن اليماني: سمي بذلك لوقوعه لجهة اليمن ,وقد ورد في فضل هذا الركن روايات كثيرة: عن الامام الصادق عليه السلام :( الركن اليماني باب من ابواب الجنة لم يغلقه الله منذ فتحه).

ر- مقام ابراهيم عليه السلام :

يقع مقابل باب الكعبة ,وجاء ذكره في القران(وإذا جعلنا البيت مثابة للناس وأمن واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى). وسمي مقام إبراهيم لان إبراهيم عليه السلام اتخذ من هذه الصخرة مقاما عندما كان يرفع القواعد من البيت وفي هذه الصخرة اثر قدم نبي الله ابراهيم عليه السلام وبهذااكتسب هذا المقام قدسية كبيرة.

و- حجر إسماعيل عليه السلام:

حائط نصف دائري احد طرفيه الى جهة الركن العراقي والاخر الى جهة الركن الشامي .والحجر بيت اسماعيل وفيه دفن اسماعيل وامه هاجر وبعض الانبياء .

أفضل مواضع المسجد الحرام    

 وورد عن الامام الباقر عليه السلام  انه سال اصحابه:

(اتدرون أي بقعه في المسجد الحرام اعظم عند الله حرمة؟ فلم يتكلم احد منهم ,فكان هو الراد على نفسه قال:( ذاك مابين الركن الاسود والمقام وباب الكعبه وذلك حطيم إسماعيل ذاك الذي كان يذود فيه غنيماته ويصلي فيه).

وعن الامام الصادق عليه السلام : ( إن تهيأ لك أن تصلي صلواتك كــــلها  الفرائض وغيرها عند الحطيم فافعل فإنه أفضل بقعة على وجه الارض ) .

وسئل الامام الرضا عليه السلام عن أفضل موضع في المسجد يصلى ّ فيه قال : ( الحطيم مابين الحجر وباب البيت ، فقيل له : والذي يلي ذلك في الفضل ؟ فذكر أنّه عند مقام إبراهيم عليه السلام ، فقيل له ثم الذي يليه في الفضل ؟ قال عليه السلام كلما دنا من البيت ) .

2ـ المسعى بين الصفا والمروة :

من المواضع المباركة التي لها مكانه عند الله تعالى فليكثر الإنسان الدعاء والتضرع في هذا الموقع العظيم (( إنَّ الصفا والمروة من شعائر الله ...)) .

عن الامام الصادق عليه السلام : ( مامن بقعة أحب الله من المسعى لأنه يذل فيها كل َّ جبــّـار) .

وجاء عن رسول الله (ص) ( الحاج إذا ســـــعى بين الصفا والمروة خرج من ذنوبه ) .

وعن الامام الصادق عليه السلام : ( من أراد أن يكثر ماله فليطل الوقوف على الصفا والمروة ) .

وعن الامام زين العابدين عليه السلام : (الساعي بين الصفا والمروة تشفع له الملائكة فتشفـّــع فيه بالأيجاب )

 

3ـ عرفات :

عن رسول الله (ص) : ( إنَّ الله عز َّ وجل يباهي ملائكته عشية عرفة بأهل عرفة فيقول :

انظروا إلى عبادي أتوني شعثا ً غبرا ً ) .

وعنه (ص) : ( ما من يوم أكثر أن يعتق الله فيه عبدا ً من النار من يوم عـــــرفة ) .

وعنه (ص) قال : ( الحج عرفات ، الحج عرفات ، الحج عرفات ) .

وعنه (ص) قال : ( من الذنوب ذنوب لاتغفر إلأ َّ بعرفات ) .

عن الامام علي عليه السلام : قيل يارسول الله أي ّ أهل عرفات أعظم جرما ً ؟ قال (ص) ( الذي ينصرف من عرفات وهو يظن أنـــِّه لم يغفر له ) .

 

4ـ المشعر الحرام :

قال تعالى : ( فإذا أفضتم من عرفات فاذكروا الله عند المشعر الحرام ) .

عن رسول الله (ص) : ( لو يعلم أهل الجمع ـ يعني أهل المشعر ـ بمن حــلـوأ  أوبمن نزلوا لاستبشروا بالفضل من ربهِم بعد المغفرة ) .

 

5ـ  مِــنىَ وثواب أعمالها :

عن الإمام الصادق عليه السلام : ( إذا أخذ الناس منازلهم بمنى نادى منادٍ لوتعلمون بفناء من حللتم لأيقنتم بالخلف بعد المغفرة ) .

وعنه عليه السلام : ( إذا أخذ الناس منازلهم بــِمنىَ نادى منادٍ من قبل الله عز َّ وجل : إن أردتم أن أرضى فقد رضيت ) .

وجاء في بعض الروايات أن الحاج إذا نفر من منـــــَِـى إلى مكة يخرج من ذنوبه كهيئة يوم ولدته أمه .

 

أـ الرمي : أي رمي الجمار :

عن رسول الله (ص) : ( الحاج اذا رمى الجمار خرج من ذنوبه ) .

وعنه (ص) : ( إذا رميت الجمار كان لك نورا ً يوم القيامة ) .

وعن الامام الصادق (ع) ـ في رمي الجمار ـ : ( له بكل حصاة ٍ يرمي بها تحط عنه كبيرة موبقة ) .

 

ب ـ الهَـــدْي :

عن رسول الله (ص) أنه خطب يوم النحر فقال : ( هذا يوم الثج ِّ والعَج ّ ، والثج ُّ ماتهرقون فيه من الدماء ، فمن صدقت نيته كانت أول قطرة له كفارة لكل ذنب ، والعــج ّ : الدعاء فعجوا إلى الله ، فو الذي نفس محمد بيده لاينصرف من هذا الموضع أحد إلا مغفورا له إلأ صاحب كبيرة مصـّــراعليها لايحدّث نفسه بالإقلاع عنها )

 

ج ـ الحلق والتقصير :

عن رسول الله (ص) قال : ( اللهم ارحم المحلقين ، قالوا : والمقصرين يارسول الله ، قال (ص) : والمقصرين

وعن الامام الصادق (ع) ( إستغفر رسول الله صلى الله عليه وآله  للمحلقين ثلاث مرات ) .

وعنه عليه السلام : ( إن َّ العبد المؤمن إذا حلق رأسه لم تسقط شعــرة إلأَّ جعل الله له بها نورا ً يوم القيامـــة )

 

د ـ أيام التشريق في مـــِنى َ :

قال تعالى : ( وأذكروا الله في أيام معدودات ) .

أيام ٍ معدودات : هي أيام التشريق ( اليوم الحادي عشر ، والثاني عشر ، والثالث عشر من ذي الحجة ) .

وعن الامام الباقر عليه السلام ( التكبير بـــمنى في دبر خمس عشر صلوات ، وأول التكبير في دبر صلاة الظهر يوم النحــر يقول فيه ( الله أكبر الله أكبر ، لا إله إلا الله والله أكبر ، الله أكبر ولله الحمد ، الله أكبر على ماهدانا ، الله أكبر على مارزقنا من بهيمة الأنعام ) .

 

هـ ـ الصلاة والدعاء في مسجد الخيف :

جاء في بعض الروايات أنــَّه صلى في مسجد الخيف ألف نبي ، فأكثر من الصلاة والدعاء والتسبيح والتحميد كل واحدة مائة مرة  فيه إن تيسر لك ذلك . ومن قال في مسجد الخيف مائة مرة ( سبحان الله ) كتب له ثواب عتق رقبة .

وورد في الحديث الشريف ( أن صلاة مائة ركعة في مسجد الخيف قبل الخروج من منى تعدل عبادة سبعين سنة . ومن قال لا إله إلا الله مائة مرة في خيف كتب له ثواب إحياء نفس .

 

المفردة الخامسة : الإنفاق في الصدقات وأعمال البر :

لاتغفل ـ أيها الحاج ـ وأنت في هذه البقاع الطاهرة أن تنفق من أموالك في الصدقــــات وأعمال البر والإحسان ، فالثواب هنا مضاعف والأجر كبير .

جاء عن الإمام الصادق عليه السلام ( مكة حرم الله وحرم رسوله وحرم أمير المؤمنين : الصلاة فيها بمائة الف صلاة والدرهم فيها بمائة ألف درهم .....) .

 

المفردة السابعة : قضاء حوائج الأخوان :

عن الرسول (ص) : ( من سعى في حاجة أخيه المؤمن فكأنما عبد الله تسعة آلاف سنة صائما نهاره ، قائما ليله ) . وعنه (ص) قال : ( من مشى في عون أخيه ومنفعته فله ثواب المجاهدين في سبيل الله ) .

 

المفردة الثامنة : الدعوة الى الله والامر بالمعروف والنهي عن المنكر كما ذكر في برنامج المدينة المنورة فراجع .

 

المفردة التاسعة :

أن تمارس عمليا ً بناء نفسك إمانيا ً وروحيا ً وثقافياً لتكون مولودا جديدا وفي هذا الاتجاه أعتمد الخطوات التالية :

1ـ ضع لنفسك برنامجا روحيا مكثفا مستثمرا المفردات المطروحة هنا أستثمارا جادا ً .

2ـ ضع لنفسك برنامجا ثقافيا ً هادفا ً .

3 ـ خصص لك أوقاتا ً لمحاسبة النفس خاصة وأنت في أجواء بيت الله وأجواء عرفة وأجواء هذا الموسم الرباني المبارك فمحاسبة النفس أفضل انواع العبادة وأعظم اشكال التقرب الى الله .

4ـ التأكد من توفيرك على شروط التوبة الصالحة :

ا ـ أن تكون التوبة لله تعالى .

ب ـ الندم الصادق .

ج ـ العزم الأكيد على عدم العودة الى المعصية .

د ـ تدارك ما فرطت فيه على مستوى حقوق الله وعلى مستوى حقوق الناس .

وشدد هذه المحاسبة قبل وداعك للبيت المشرف .

 

المفردة العاشرة : التواصل مع النبي صلى الله عليه وآله ومع أهل بيته الطاهرين من خلال :

1ـ من خلال برنامج الزيارة الدائمة ولو من بعيد فلا تترك زيارة النبي وأهل بيته وخاصة في أعقاب الصلوات وفي المواطن المشرفة .

2ـ إقامة المجالس لإحياء ذكرياتهم ومناسباتهم حيث أكدت الروايات على ذلك .

3ـ أداء بعض الأعمال نيابة عنهم صلوات الله عليهم كالصلاة والطواف وتلاوة القران والصدقات .

 

بعض الخصوصيات التي تتميز بها مكة ومنطقة الحرم :

                                                                 

1ـ لايجوز دخول مكة ومنطقة الحرم إلا بالإحرام ويستثنى من هذا الحكم أشخاص حسب ماهو مذكور في مناسك الحج  .

2ـ لايجوز الصيد في الحرم حتى أذا كان الإنسان مُحـــلا ّ وكذلك لايجوز قلع أو قطع ماينبت في الحرم إلا ماستثني ماهو موجود في المناسك .

3 ـ لقيطة الحرم : تفتي جماعة من الفقهاء بحرمة أخذ لقيطة الحرم وقال البعض بكراهية شديدة .

4 ـ التخير بين القصر والتمام في مكة للمسافر على خلاف بين الفقهاء في شمول الحكم لكل المدينة أو خصوص مسجد الحرم ويذهب البعض الى وجوب الاحتياط بإختيار القصر .

5ـ إن مكة لها حرمة عظيمة جدا ً مما يجعل أصغر الذنوب كبيرا ً فيها في عقابه عند الله سبحانه وتعالى قال الله ( ومن يرد فيه بالحاد بظلم نذقه من عذاب أليم ) .

وقد جاء عن الحلبي قال : سالت أبا عبد الله الصادق عليه السلام عن ذلك فقال : ( كل الظلم فيه الحاد حتى لو ضربت خادمك بغير ذنب خشيت أن يكون إلحادا ) . وفي بعض الاخبار إن أدناه الكبر .

 

وفي الختام اقدم هذا العمل اليسير الى مولانا ومقتدانا الامام الحجة ارواحنا له الفداء وان لاينسونا الاخوة بالدعاء في تلك المشاهد الشريف وان لاينسوا امواتنا بقراءة الفاتحة لهم سيما الى والدي السيد شاكر عبد الرزاق الطالقاني واخي الشاب المهندس السيد ميثم الطالقاني لكل شهداء الاسلام المراجع العظام رحم الله من قرأ لهم الفاتحة .

إترك تعليق